Menu

موقع ديلي 48 | أخبار فلسطينيو ٤٨ اليومية

موقع ديلي 48 | أخبار فلسطينيو ٤٨ اليومية

النائبان طلب أبو عرار وجمعة الزبارقة يندّدا باعتقال المحامي خالد زبارقة ونشطاء آخرين

طالب النائبان في الكنيست الإسرائيلي، جمعة الزبارقة وطلب أبو عرار، بإطلاق سراح المحامي خالد زبارقة وناشطين حقوقيين آخرين اعتقلوا الليلة الماضية.

واستنكر النائب جمعة الزبارقة في بيان له  حملات الاعتقال والدهم التي تعرض الناشطين في المؤسسات الحقوقية الداعمة للقدس والاقصى، بينهم الحقوقي خالد الزبارقة، محامي الشيخ رائد صلاح، ومدير الدائرة القانونية في هيئة شؤون الأسرى والمحررين إياد مسك ومدير مؤسسة الميثاق لحقوق الإنسان فراس الصباغ بعد اقتحام منازلهم فجر اليوم.

وعلق النائب الزبارقة قائلا “إسرائيل لا تتورع عن اعتقال الحقوقيين وملاحقتهم وهي تريد بذلك ليس فقط إخفاء اثار جرائمها المستمرة المتمثلة بعمليات التهويد والتطهير العرقي التي ترتكبه في مدينة القدس ومحاولات التقسيم الزماني والمكاني في الأقصى، بل تسعى أيضا الى اسكات أي صوت مناوئ ورافض لهذه السياسات”.

وأضاف الزبارقة “انا في طريقي لحضور طلب الشرطة تمديد اعتقال المحامي خالد الزبارقة في محكمة بيتح تكفا وانا على ثقة بقوة حجتنا وايمانا راسخا بصلابة هؤلاء الرجال التي لن تثنيهم هذه الممارسات العنجهية عن مواقفهم في الدفاع عن ارضنا ومقدساتنا”.

إلى ذلك اعتبر النائب طلب أبو عرار في بيان له صباح اليوم، أن “اعتقال السلطات الإسرائيلية للمحامي خالد الزبارقة، الليلة الماضية، بعد مداهمة بيته في اللد. تصعيد خطير في الملاحقات السياسية، وظاهرة جديدة في اعتقال من يرافع عن معتقلينا السياسيين”.

وأضاف ابو عرار:” على لجنة المتابعة الانعقاد بأسرع وقت ممكن لمناقشة الامر، لان الامور تسير في اتجاهات انتقامية، فلا يمكن للشرطة ان تعتقل عربيا بارزا في الدفاع عن الحقوق من اجل إثبات انها لا تعمل في فساد الحكومة فحسب، وإنما تعمل ضد العرب البارزين. واطالب الشرطة بإطلاق سراح المحامي خالد الزبارقه فورا”.

http://bit.ly/2kiMnQd